البحث
   
مصادر قاعدة المعلومات
موضوعات مرتبطة
 
الملك خالد صفاته ومناقبه
أبرز صفات الملك خالد:
كرم الملك خالد
الشجاعة والإقدام: (من صفات ...
المزيد ....
الملك خالد مع رعيته ولقاءاته بأبنائه المواطنين
الملك خالد مع رعيته
اهتمامه بشؤون المسلمين بالداخل: ...
كان الملك خالد قدوة ...
المزيد ....
زيارات واستقبالات الملك خالد
رحلات القاهرة ولندن وأمريكا: ...
استقبالات الملك خالد الدبلوماسية ...
الزيارات التي قام بها ...
المزيد ....
تولي الملك خالد الحكم وسياسته الداخلية
الدروس والفوائد التي يمكن ...
اختيار الملك فيصل بن ...
الأعمال التي قام بها ...
المزيد ....
الحالة الصحية للملك خالد
تطور الحالة الصحية للملك ...
فرحة العودة قصيدة شعبية ...
جلالة الملك المفدى إنني ...
المزيد ....
وفاة الملك خالد ومراثيه
وفاة الملك خالد
لحظاته الأخيرة قبل وفاته: ...
نبأ وفاة الملك خالد ...
المزيد ....
 
 
المسار
<مسألة><رقم_وثيقة ربط="2" /><رابط_النص_بلهجة_الضيف ربط="37"><رابط_النص_بالفصحى ربط="37"><صورة_مرفقة> Tawtheeq_37 <صوت_مرفق> Tawtheeq_37 <فيديو_مرفق> Tawtheeq_37 <بداية_النص_بلهجة_الضيف ربط="37"><سميك><سميك><وسط> بسم الله الرحمن الرحيم <سطر_جديد /> النص بلهجة الضيف <سطر_جديد /> مقابلة مع الضيف <سطر_جديد /> صاحب السمو الملكي <سميك><اسم يوجد="لا" مجموعة="علم" نوع="رجال" معياري="بندر بن خالد"> الأمير/ بندر بن خالد بن عبدالعزيز <نه /><سميك><سميك><وسط> الدين والتقوى <سميك><صوت_فقرة> Tawtheeq_37_01 <نه /> * الدين ما يحتاج، متدين، والتقوى، والدين، والإصلاح؛ كلها في <اسم يوجد="لا" مجموعة="علم" نوع="رجال" معياري="الملك خالد بن عبدالعزيز"> الملك خالد . <نه /><سميك><سميك><وسط> عن <سميك><اسم يوجد="لا" مجموعة="علم" نوع="رجال" معياري="الملك عبدالعزيز"> الملك عبدالعزيز <سميك><صوت_فقرة> Tawtheeq_37_01_1 <نه /> * أول شيء عن <اسم يوجد="لا" مجموعة="علم" نوع="رجال" معياري="الملك عبدالعزيز"> الملك عبدالعزيز : <سطر_جديد /> ترى أنا ما عاصرت <اسم يوجد="لا" مجموعة="علم" نوع="رجال" معياري="الملك عبدالعزيز"> الملك عبدالعزيز مات <اسم يوجد="لا" مجموعة="علم" نوع="رجال" معياري="الملك عبدالعزيز"> الملك عبدالعزيز وأنا صغير: وأنا عمري يمكن ثلاثة عشر سنة. وبس هو المؤسس، هو اللي جمع هالأمة على الدين، وبعدها أبنائه اللي جو بعده: <اسم يوجد="لا" مجموعة="علم" نوع="رجال" معياري="سعود"> سعود <اسم يوجد="لا" مجموعة="علم" نوع="رجال" معياري="الملك فيصل بن عبدالعزيز"> وفيصل <اسم يوجد="لا" مجموعة="علم" نوع="رجال" معياري="الملك خالد بن عبدالعزيز"> وخالد <اسم يوجد="لا" مجموعة="علم" نوع="رجال" معياري="فهد"> وفهد رحمهم الله وحفظ الله لنا <اسم يوجد="لا" مجموعة="علم" نوع="رجال" معياري="عبدالله"> عبدالله وولي عهده . <نه /><سميك><سميك><وسط> ورعه <سميك><صوت_فقرة> Tawtheeq_37_02 <نه /> * أنا حضرت له مسألتين كنت موجود: وِحدة: لما تولى بعد <اسم يوجد="لا" مجموعة="علم" نوع="رجال" معياري="الملك فيصل بن عبدالعزيز"> الملك فيصل قال (ميدنا حنَّا يا عياله ما أدري مين اللي حاضر منهم، أنا حاضر بس، ما أدري <اسم يوجد="لا" مجموعة="علم" نوع="رجال" معياري="عبدالله"> عبدالله حاضر هو ويَّا <اسم يوجد="لا" مجموعة="علم" نوع="رجال" معياري="الملك فيصل بن عبدالعزيز"> فيصل ولا موب حاضرين) قال: لا تعتمدون عليّ في شي أبد، لا تعتمدون عليّ. وثانياً قال: ليتني متّ قبل لا يجي الأمر هذا لي: أني أتولى الحكم. هذي قالها، أنا سامعها بأذني منه شفهيًا، أول شيء قال: لا تعتمدون عليّ (ميدنا حنَّا يا عياله) نفس اليوم الذي تولى فيه قال: لا تعتمدون عليّ في أي شيء أني أساعدكم فيه- بزعمه- وأني تمنيت أني ميت قبل لا يجي الأمر إليّ: أني أتولى أمر المسلمين، وأي غلطة مني حتروِّح الناس دي في داهية، أي غلطة- لو صغيرة- حتروح الناس في داهية. . <نه /><سميك><سميك><وسط> الصلاة <سميك><صوت_فقرة> Tawtheeq_37_03 <نه /> * يصحُّونا للصلاة -طبعاً- ويأمرون علينا الصلاة، من يوم أنا صغير وأنا أصلي في المسجد، من يوم كان عمري ست سنين، حتى لما طلع البَر- وأنا صغير- أطلع معاه قبل لا يطلع <اسم يوجد="لا" مجموعة="علم" نوع="رجال" معياري="عبدالله"> عبدالله معاه، وحاطين لي سيارة، وأخويا زعمه أني على طول أني رجَّال كبير وأنا صغير. <نه /><سميك><سميك><وسط> تعليم أبنائه القرآن الكريم <سميك><صوت_فقرة> Tawtheeq_37_04 <نه /> * درسنا في مدرسة أنا درست أنا <اسم يوجد="لا" مجموعة="علم" نوع="رجال" معياري="عبدالله"> وعبدالله درسنا في مدرسة عيال <اسم يوجد="لا" مجموعة="علم" نوع="رجال" معياري="الملك سعود بن عبدالعزيز"> الملك سعود وهو ولي عهد في المربع في <اسم مجموعة="علم" نوع="أماكن" يوجد="لا" معياري="الرياض"> الرياض قبل <اسم مجموعة="علم" نوع="أماكن" يوجد="لا" معياري="الناصرية"> الناصرية <اسم مجموعة="علم" نوع="أماكن" يوجد="لا" معياري="الناصرية"> وبالناصرية ، وأول كان فيه مطوع بدائي أول، القرآن بس درَّسنا، وختمت القرآن وختمنا القرآن. <نه /><سميك><سميك><وسط><سميك><رأس ربط="220" معياري="زائروهالملكخالد"> زائروه <مختفي نص="(الملك خالد)" /><سميك><صوت_فقرة> Tawtheeq_37_05 <نه /> * هم يزورونه، اللي أصغر منه يزورونه، واللي أكبر منه يزورونه، حتى <اسم يوجد="لا" مجموعة="علم" نوع="رجال" معياري="الملك فيصل بن عبدالعزيز"> الملك فيصل كان يزوره في <اسم مجموعة="علم" نوع="أماكن" يوجد="لا" معياري="أم الحمام"> أم الحمام يوميًا(وحنا في <اسم مجموعة="علم" نوع="أماكن" يوجد="لا" معياري="أم الحمام"> أم الحمام ، ارتباطهم قوي من أول، يوم هم صغار وهم مع بعض على طول، وتالي اللي يجي <اسم يوجد="لا" مجموعة="علم" نوع="رجال" معياري="الملك خالد بن عبدالعزيز"> الملك خالد باستمرار <اسم يوجد="لا" مجموعة="علم" نوع="رجال" معياري="سلطان بن عبدالعزيز"> الأمير سلطان <اسم يوجد="لا" مجموعة="علم" نوع="رجال" معياري="مشعل بن عبدالعزيز"> والأمير مشعل بن عبدالعزيز هذولا اللي أشوفهم باستمرار يجون، وطبعًا <اسم يوجد="لا" مجموعة="علم" نوع="رجال" معياري="خادم الحرمين الشريفين الملك فهد بن عبدالعزيز"> الملك فهد <اسم يوجد="لا" مجموعة="علم" نوع="رجال" معياري="الملك عبدالله بن عبدالعزيز"> والملك عبدالله يجون بس على أوقات متفاوتة، بس هذولا لا هذولا يجون باستمرار. <نه /><سميك><سميك><وسط><سميك><رأس ربط="218" معياري="تواصلهمعأبنائهصفاتالملكخالد"> تواصله مع أبنائه <مختفي نص="(صفات الملك خالد)" /><سميك><صوت_فقرة> Tawtheeq_37_06 <نه /> * جيت <اسم مجموعة="علم" نوع="أماكن" يوجد="لا" معياري="الرياض"> للرياض أنا نازل في <اسم مجموعة="علم" نوع="أماكن" يوجد="لا" معياري="جدة"> جدة ، إذا جيت <اسم مجموعة="علم" نوع="أماكن" يوجد="لا" معياري="الرياض"> للرياض على العشاء وعلى الغداء مع <اسم يوجد="لا" مجموعة="علم" نوع="رجال" معياري="الملك خالد بن عبدالعزيز"> الملك خالد في البيت (في بيته)، حنَّا اللي موجود منا: حنَّا <اسم يوجد="لا" مجموعة="علم" نوع="رجال" معياري="عبدالله"> وعبدالله إذا صار موجود وإلا <اسم يوجد="لا" مجموعة="علم" نوع="رجال" معياري="الملك فيصل بن عبدالعزيز"> فيصل (وهو موجود على طول علشانه في البيت ما بعد تزوج) وإذا جيت <اسم مجموعة="علم" نوع="أماكن" يوجد="لا" معياري="الرياض"> للرياض تغدينا معه تعشينا معه، وبعض المرات أروح معه للديوان (بعض المرات مهوب دايم) هذا لما صار ملك، ولا قبل: أمير من عرض عيال <اسم يوجد="لا" مجموعة="علم" نوع="رجال" معياري="الملك عبدالعزيز"> عبدالعزيز . <نه /><سميك><سميك><وسط> حب <سميك><اسم يوجد="لا" مجموعة="علم" نوع="رجال" معياري="الملك عبدالعزيز"> الملك عبدالعزيز <سميك><اسم يوجد="لا" مجموعة="علم" نوع="رجال" معياري="الملك خالد بن عبدالعزيز"> للملك خالد <سميك><صوت_فقرة> Tawtheeq_37_06_1 <نه /> ويمكن <اسم يوجد="لا" مجموعة="علم" نوع="رجال" معياري="الملك عبدالعزيز"> الملك عبدالعزيز يحب <اسم يوجد="لا" مجموعة="علم" نوع="رجال" معياري="الملك خالد بن عبدالعزيز"> الملك خالد هذا اللي اطَّلعت عليه، حتى إنه مرة من المرات وأنا صغير طلبت من <اسم يوجد="لا" مجموعة="علم" نوع="رجال" معياري="الملك عبدالعزيز"> الملك عبدالعزيز طيارة جابتنا من <اسم مجموعة="علم" نوع="أماكن" يوجد="لا" معياري="الرياض"> الرياض إلى <اسم مجموعة="علم" نوع="أماكن" يوجد="لا" معياري="جدة"> جدة أنا طلبتها - <اسم يوجد="لا" مجموعة="علم" نوع="رجال" معياري="عبدالله"> وعبدالله واقف - وأنا صغير (يمكن عمري عشر سنين)، وعطانيها على طول. اللي أسمع عنها؛ أنا ما أجيهم في البر إلا على ليلة أو ليلتين بعد ما تولى الحكم، وأعوِّد ما كنت أجلس معهم، بس كنت آجي أسلِّم عليهم، وأغلب وقتي في الخارج، الصيف كله في الخارج، حتى الطايف ما أصيِّف فيه. . <نه /><سميك><سميك><وسط><سميك><رأس ربط="219" معياري="علاقتهبالشعبالملكخالد"> علاقته بالشعب <مختفي نص="(الملك خالد)" /><سميك><صوت_فقرة> Tawtheeq_37_07 <نه /> * <اسم يوجد="لا" مجموعة="علم" نوع="رجال" معياري="الملك خالد بن عبدالعزيز"> الملك خالد حنون للناس، لو أنه من طراف العائلة حنون عليهم، لو أنه مو من عيال <اسم يوجد="لا" مجموعة="علم" نوع="رجال" معياري="الملك عبدالعزيز"> عبدالعزيز يحن عليهم. تدري؟ يحن على الشعب كله؛ شعب المملكة. <نه /><سميك><سميك><وسط><سميك><رأس ربط="218" معياري="إيمانهالملكخالد"> إيمانه <مختفي نص="(الملك خالد)" /><سميك><صوت_فقرة> Tawtheeq_37_08 <نه /> * هو ترى من أصل ما يخلي الصلاة، يصلي في المسجد، من أول، من يوم أنا صغير وهو يصلي في المسجد، من يوم عرفت نفسي. . <نه /><سميك><سميك><وسط> وفاة <سميك><اسم يوجد="لا" مجموعة="علم" نوع="رجال" معياري="الملك فيصل بن عبدالعزيز"> الملك فيصل <سميك><صوت_فقرة> Tawtheeq_37_09 <نه /> * ما شفته متأثر مثل ما تأثر على <اسم يوجد="لا" مجموعة="علم" نوع="رجال" معياري="الملك فيصل بن عبدالعزيز"> الملك فيصل أنا طبيت <اسم مجموعة="علم" نوع="أماكن" يوجد="لا" معياري="الرياض"> الرياض نفس اليوم نفس الساعة جاي من هنيَّا من <اسم مجموعة="علم" نوع="أماكن" يوجد="لا" معياري="جدة"> جدة يوم جيت ليلة اغتيال <اسم يوجد="لا" مجموعة="علم" نوع="رجال" معياري="الملك فيصل بن عبدالعزيز"> الملك فيصل ، وجلست في البيت إلين جاء، كان متأثر بشكل فظيع، تأثر موب يوم ولا يومين ولا ثلاثة ولا أربعة ؛ لأنه يحب <اسم يوجد="لا" مجموعة="علم" نوع="رجال" معياري="الملك فيصل بن عبدالعزيز"> الملك فيصل ؛ لأنهم مع بعض من يوم هم صغار، ترى ما فيه فرق في السن بينهم يمكن إلا ست سنين أو خمس سنين بين <اسم يوجد="لا" مجموعة="علم" نوع="رجال" معياري="الملك فيصل بن عبدالعزيز"> فيصل <اسم يوجد="لا" مجموعة="علم" نوع="رجال" معياري="الملك خالد بن عبدالعزيز"> وخالد وشفت أنا <اسم يوجد="لا" مجموعة="علم" نوع="رجال" معياري="خادم الحرمين الشريفين الملك فهد بن عبدالعزيز"> الملك فهد تأثر من موتة <اسم يوجد="لا" مجموعة="علم" نوع="رجال" معياري="الملك خالد بن عبدالعزيز"> الملك خالد بشكل فظيع، هو <اسم يوجد="لا" مجموعة="علم" نوع="رجال" معياري="الملك عبدالله بن عبدالعزيز"> والملك عبدالله <اسم يوجد="لا" مجموعة="علم" نوع="رجال" معياري="سلطان بن عبدالعزيز"> والأمير سلطان ، الثلاثة هذولي شفتهم في نفس المحل وأنا فيه. <نه /><سميك><سميك><وسط><سميك><رأس ربط="215" معياري="إقناعهبالحكمالملكخالد"> إقناعه بالحكم <مختفي نص="(الملك خالد)" /><سميك><صوت_فقرة> Tawtheeq_37_10 <نه /> * ضغط عليه بقبول ولاية العهد أول شيء، هم بعدين، وإلا هو ما يبي لا ولاية عهد ولا يبي شي ولا يبي الحكم، زاهد فيه مرة وحدة. <نه /><سميك><سميك><وسط> البيئة <سميك><صوت_فقرة> Tawtheeq_37_11 <نه /> * يحب البر صراحة، ويحب <اسم مجموعة="علم" نوع="أماكن" يوجد="لا" معياري="الرياض"> الرياض ، هذي أول شي، <اسم مجموعة="علم" نوع="أماكن" يوجد="لا" معياري="الطايف"> والطايف ، بس <اسم مجموعة="علم" نوع="أماكن" يوجد="لا" معياري="الثمامة"> الثمامة <اسم مجموعة="علم" نوع="أماكن" يوجد="لا" معياري="الرياض"> بالرياض يحبها بشكل، مزرعته في <اسم مجموعة="علم" نوع="أماكن" يوجد="لا" معياري="الثمامة"> الثمامة . <نه /><سميك><سميك><وسط><سميك><رأس ربط="224" معياري="المرضالملكخالد"> المرض <مختفي نص="(الملك خالد)" /><سميك><صوت_فقرة> Tawtheeq_37_12 <نه /> * شرايين في القلب. وهو ولي عهد وسوَّا العملية في <اسم مجموعة="علم" نوع="أماكن" يوجد="لا" معياري="أمريكا"> أمريكا ، أنا معه، أنا <اسم يوجد="لا" مجموعة="علم" نوع="رجال" معياري="عبدالله"> وعبدالله حتى العملية الثانية أنا معه، عمليتين أنا معاه. وعملية <اسم مجموعة="علم" نوع="أماكن" يوجد="لا" معياري="لندن"> لندن الرِّجل المفصل، أنا حاضرها، شافوا العظم رايح مرة وحدة، العظم ذايب ذوبان مرة، وذيك الحين مافي ذيك الحين عمليات إلا طبيب واحد اللي يسويها في <اسم مجموعة="علم" نوع="أماكن" يوجد="لا" معياري="لندن"> لندن وهالحين في كل محل، حتى هنا يسوونها. <نه /><سميك><سميك><وسط><سميك><رأس ربط="212" معياري="الوفاةالملكخالد"> الوفاة <مختفي نص="(الملك خالد)" /><سميك><صوت_فقرة> Tawtheeq_37_13 <نه /> * أنا على أساس إنه بيجي هنيَّا لما جاء <اسم مجموعة="علم" نوع="أماكن" يوجد="لا" معياري="الطائف"> الطائف ، وزهموا عليّ وبلَّغوني، بلَّغني الطبيب اللي عنده قال: تراه تعبان وبيروح <اسم مجموعة="علم" نوع="أماكن" يوجد="لا" معياري="الطائف"> للطائف ، زهمت على عبدالله بالتليفون قلت: ترى أبوي بيجي الطائف، وأنه تعبان مهوب جاي هنيَّا، بتروح وإلا منت برايح؟، وبعدين زهم عليّ مرة ثانية قال: إلا بروح. ورحنا مع بعض، وصلنا الطائف بعد المغرب، رحنا مطار الطائف على طول، وجاء <اسم يوجد="لا" مجموعة="علم" نوع="رجال" معياري="خادم الحرمين الشريفين الملك فهد بن عبدالعزيز"> الملك فهد من جدة وهو ولي عهد، يوم خذينا إلا هو جاي هو، ونزل من الطيارة يمشي ولا فيه أي شي، وركب في الموتر، وركبوا معه الأمراء، وأنا <اسم يوجد="لا" مجموعة="علم" نوع="رجال" معياري="عبدالله"> وعبدالله في موترنا مع <اسم يوجد="لا" مجموعة="علم" نوع="رجال" معياري="خادم الحرمين الشريفين الملك فهد بن عبدالعزيز"> الملك فهد <اسم يوجد="لا" مجموعة="علم" نوع="رجال" معياري="الملك عبدالله بن عبدالعزيز"> والملك عبدالله <اسم يوجد="لا" مجموعة="علم" نوع="رجال" معياري="سلمان بن عبدالعزيز"> والأمير سلمان كان معاهم <اسم يوجد="لا" مجموعة="علم" نوع="رجال" معياري="سلطان بن عبدالعزيز"> ، والأمير سلطان في سيارته، راحوا دخلوا البيت أبطو وهم واقفين يسولفون مع بعض في السيارة سيارة <اسم يوجد="لا" مجموعة="علم" نوع="رجال" معياري="الملك خالد بن عبدالعزيز"> الملك خالد بعدين حول <اسم يوجد="لا" مجموعة="علم" نوع="رجال" معياري="الملك خالد بن عبدالعزيز"> الملك خالد ودخل البيت، يوم شفته أنا: تعبان، يوم شفته بالبيت: لا تعبان مرة وحدة، جابوا له حطوا له الأوكسجين على النَّفَس وهو جالس ما هوب مسدوح على الأرض، لا ماهوب على سرير. بعدين دفوه بالعربية وطلع لأوضته فوق، طلعنا معاه، وبعدين قال: روحوا تعشوا، ميدنا حنَّا العيال ما تعشوا ما بغى العشاء، بس يوم جاء من الصبحية زهموا علينا قالوا إنه توفي، زهموا علي وأنا في أوتيل (الإنتر) اللي في الطائف. <بداية_النص_بالفصحى ربط="37"><سميك><سميك><وسط> بسم الله الرحمن الرحيم <سطر_جديد /> النص الفصيح <سطر_جديد /> للمقابلة مع الضيف <سطر_جديد /> صاحب السمو الملكي الأمير بندر بن خالد بن عبدالعزيز <سطر_جديد /> الدين والتقوى <نه /> التديُّن معروف عن الملك خالد، فالدين، والتقوى، والإصلاح؛ كلها صفات أصيلة في الملك خالد. <سميك><سميك><وسط> عن الملك عبدالعزيز <نه /> أنا لم أعاصر الملك عبدالعزيز، فقد مات وأنا صغير، إذ لم يكن عمري قد تجاوز ثلاث عشرة سنة، ولكنه هو المؤسس الذي جمع هذه الأمة على الدِّين، ومن بعده أبناؤه الذين خلفوه: سعود وفيصل وخالد وفهد رحمهم الله، وحفظ لنا الملك عبدالله وسمو ولي عهده. <نه /><سميك><سميك><وسط> ورعه <نه /> أنا حضرت له حادثتين كنت موجوداً فيهما: عندما تولى الحكم بعد الملك فيصل (ولست أذكر من الذي كان حاضراً من أبنائه، لكني كنت حاضراً، ولا أذكر إن كان عبدالله وفيصل حاضرَين أم لا) قال: "لا تعتمدوا عليَّ في أي شيء أبداً ". وقال أيضاً: "ليتني متُّ قبل أن أتولى الحكم"، لقد قال هذا، وسمعتها منه بأذني شفاهاً.وفي اليوم نفسه الذي تولى فيه الحكم كان أول شيء قاله لنا- نحن أبناءه-: "لا تعتمدوا عليَّ في أي شيء أن أساعدكم فيه، وتمنيتُ لو أني متُّ قبل أن يصل الأمر إليَّ وأتولى أمر المسلمين، وأي خطأ يبدر مني- حتى لو كان صغيراً- سيؤثر في الناس تأثيراً فادحاً". . <نه /><سميك><سميك><وسط> الصلاة <نه /> لقد كانوا يوقظونا للصلاة ويأمروننا بها، ومنذ أن كنتُ صغيراً وأنا أصلي في المسجد، منذ أن كان عُمْري ست سنين. وحتى عندما كان يذهب إلى البَر كنت أرافقه وأنا صغير، وكان ذلك قبل أن يخرج عبدالله معه، وكانوا قد خصصوا لي سيارة، وكان يقول لي أخي إني رجل على الرغم من أني كنت صغيراً. <نه /><سميك><سميك><وسط> تعليم أبنائه القرآن الكريم <نه /> لقد درستُ- أنا وعبدالله- في مدرسة أبناء الملك سعود عندما كان وليَّ عهد في المربع في الرياض (قبل الناصرية)، وفي الناصرية أيضاً، وفي ذلك الوقت كان يوجد شيخ يعلِّمنا بطريقة بدائية، وقد درَّسنا القرآن فقط، وختمتُ القرآن، وختمناه جميعاً. <نه /><سميك><سميك><وسط> زائروه <نه /> لقد كان الجميع يزورونه، قد كان يزوره مَن هو أصغر منه ومَن هو أكبر منه سناً، وحتى الملك فيصل كان يزوره في أم الحمام يومياً (عندما كنا في أم الحمام)؛ لقد كان ارتباطهما ببعضهما قوياً منذ صغرهما، فمنذ أن كانا صغيرَين كانا مترافقين دائماً. وأيضاً اللَّذان كانا يزوران الملك خالداً باستمرار هما الأمير سلطان والأمير مشعل بن عبدالعزيز، فقد كنتُ أراهما يزورانه باستمرار، وبالطبع كان الملك فهد والملك عبدالله يأتيان باستمرار ولكن في أوقات متفاوتة، لكن الأمير سلطان والأمير مشعل كانا يأتيان باستمرار. <نه /><سميك><سميك><وسط> تواصله مع أبنائه <نه /> كنت مقيماً في جدة، فإذا قدمتُ إلى الرياض وصلت عند وجبة العشاء أو الغداء مع الملك خالد في بيته، وكنا موجودين نحن وعبدالله (إذا كان موجوداً) وفيصل (وقد كان موجوداً دائماً في البيت فلم يكن قد تزوج بعد). وكنا- إذا قدمت إلى الرياض- نتناول الغداء والعشاء مع الملك خالد، وأحياناً- وليس دائماً- كنت أذهب معه إلى الديوان عندما صار ملكاً، وإلا عندما كان أميراً كان كأي واحد من أبناء الملك عبدالعزيز. <نه /><سميك><سميك><وسط> حب الملك عبدالعزيز للملك خالد <نه /> وقد كان الملك عبدالعزيز يحب الملك خالداً، وهذا الجانب أعرفه جيداً بنفسي، حتى إنني عندما كنت صغيراً طلبت من الملك عبدالعزيز طيارة تُقلُّنا من الرياض إلى جدة، وقد كان عمري عندئذ عشر سنوات تقريباً، وكان عبدالله موجوداً، ووافق في الحال. وفي الواقع لم أكن آتي إليهم في البَر إلا ليلة أو ليلتين بعدما تولى الملك خالد الحكم ولا ألبث أن أعود، ولكنني كنت آتي وأسلِّم عليهم، فقد كنت أقضي أغلب وقتي في الخارج، وكذلك الصيف كله، وحتى الطائف لم أكن أقضي الصيف فيه. <نه /><سميك><سميك><وسط> علاقته بالشعب <نه /> لقد كان الملك خالد عطوفاً على الناس، حتى لو كان أحدهم من أطراف العائلة، وحتى لو أنه ليس من أبناء الملك عبدالعزيز. لقد كان عطوفاً على شعب المملكة كله. <نه /><سميك><سميك><وسط> إيمانه <نه /> لم يكن يترك الصلاة في المسجد قط، منذ أن كنت صغيراً ووعيتُ نفسي. <نه /><سميك><سميك><وسط> العلاقة مع الملك فيصل <نه /> لم أرهُ متأثراً مثلما تأثر على الملك فيصل. أنا قَدِمْتُ من جدة إلى الرياض في اليوم نفسه- بل في الساعة نفسها- ليلة اغتيال الملك فيصل، وجلستُ في البيت إلى أن جاء، وعندما جاء كان متأثراً بشكل فظيع، ولم يكن تأثره ليوم أو يومين أو ثلاثة أو أربعة؛ لأنه كان يحب الملك فيصلاً؛ فقد كانا مترافقَين منذ طفولتهما، فلم يكن يوجد فارق كبير بينهما في السن إلا ست سنين أو خمس سنين تقريباً. وقد رأيتُ الملك فهد قد تأثر لوفاة الملك خالد بشكل فظيع، هو والملك عبدالله والأمير سلطان، ورأيت هؤلاء الثلاثة في المكان نفسه الذي كنتُ فيه. <نه /><سميك><سميك><وسط> إقناعه بالحكم <نه /> لقد ضُغط عليه بقبول ولاية العهد، وإلا فهو لم يكن يريد ولاية العهد ولا الحكم، فقد كان زاهداً فيه تماماً. <نه /><سميك><سميك><وسط> البيئة <نه /> لقد كان يحب البَر، ويحب الرياض أولاً، وكذلك الطائف، ولكنه كان يحب الثمامة بالرياض جداً، وكانت مزرعته في الثمامة. <نه /><سميك><سميك><وسط> المرض <نه /> أُصيب بمرض في شرايين القلب عندما كان ولياً للعهد، وأُجريت له عملية في أمريكا وكنت معه أنا وعبدالله، وكنت معه أيضاً في العملية الثانية (رافقته في العمليتين). ورافقته في العملية التي أجراها في لندن لمفصل رِجله، لقد رأوا أن العظم قد أُصيب بضرر فادح، ولم يكن يُجري هذا النوع من العمليات إلا طبيب واحد في لندن، أما الآن فقد انتشرت في كل مكان، وهي تُجرى عندنا هنا الآن. <نه /><سميك><سميك><وسط> الوفاة <نه /> كان من المفترض أن يأتي إلى هنا عندما أتى إلى الطائف، واتصلوا بي وأبلغوني، وحدثني الطبيب الذي يعالجه وقال: إنه متعب وسيذهب إلى الطائف، فاتصلت بعبدالله وقلت: إن أبي متعب، وسيأتي إلى الطائف ولن يأتي إلى هنا، فهل ستذهب إلى هناك؟ فاتصل بي مرة ثانية قائلاً: بالتأكيد سأذهب، وذهبنا معاً، ووصلنا الطائف بعد المغرب وذهبنا مباشرةً إلى مطار الطائف، وجاء الملك فهد من جدة وكان يومهاً ولياً للعهد. وجاء الملك خالد بالطيارة ونزل منها ماشياً ولا تظهر عليه أمارات المرض، واستقل السيارة ومعه الأمراء، وكنت أنا وعبدالله في سيارتنا مع الملك فهد والملك عبدالله، وكان معهما الأمير سلمان، وكان الأمير سلطان في سيارته. ثم دخلوا البيت بعد فترة انتظار كانوا يتحدثون فيها مع بعضهم في سيارة الملك خالد، ثم جاء الملك خالد ودخل البيت، وعندما رأيته في البيت كان منهكاً جداً، ووضعوا له جهاز الأوكسجين لأجل التنفس، وقد كان جالساً وليس مستلقياً على الأرض ولا على سرير، ثم وضعوه في الكرسي النقال وصعد إلى غرفته، وصعدنا إليها معه، وقالوا: اذهبوا لتناول العشاء، وبما أننا-نحن أبناءه-لم نتعشَّ فلم يكن يريد العشاء. وعندما طلع الصباح اتصلوا بي وأبلغوني بوفاته، وكنت حينها في فندق (الإنتر) الذي في الطائف. <نه />
  السابق   التالى
 
راسلنا توثيـق مصادر القاعدة
 
قاعدة معلومات الملك خالد (الإصدار الأول) - الحقوق محفوظة لمؤسسة الملك خالد الخيرية - تطوير حرف لتقنية المعلومات